بدعوة من مجلس المصدرين الاتراك رئيس الغرفة يزو ر اسطنبول

 

وفي إطار ما ذكر فان السيد نبيل الانباري اكد إن حكومة العراق والغرف التجارية باعتباره ممثلا عنها تولي أهمية كبيرة للعلاقات الدولية التي ستوسع من الرؤية المعروفة تجاه المستثمرين الأتراك وبهدف تامين مشاركة الشركات التركية مشاركة فعالة في النشاطات الدولية وخاصة مع العراق فإننا نقوم بتامين التنسيق والاتصالات بين أصحاب القرارات ومؤسسات القطاع العام والخاص والشركات الراغبة بالاستثمار ونرغب بان يسارع مجلسكم بالاستفادة من الامتيازات التنافسية  التي يمنحها قانون الاستثمار العراقي المحفزة للتفكير الجاد بالاستثمار . هذا وقد دعا السيد الانباري الى شراكة استثمارية جادة في مجال الكهرباء والاعمار وكذلك في انشاء مطار الفرات الاوسط

لتوسيع افاق الاستثمار الاجنبي حلقة نقاشية كورية

 

حيث قدم الجانب العراقي عرضا تقديميا بموضوع الاستثمار في قطاع الطاقة والنفط في العراق واهم المحفزات والإطار القانوني للاستثمار والتسهيلات الضربية والقانونية والدعم الذي تقدمه الحكومة العراقية في هذا الشأن .

هذا وقد اشار السيد نبيل الانباري من خلال كلمته الى انه في ظل تنامي الحاجة للكهرباء وارتفاع أسعار الوقود وحاجة العراق إلى الطاقة نهاية هذا العام والبالغة (13000) ثلاث عشر ألف ميكا واط بينما معدل الإنتاج يصل إلى( 5800   ) خمسة الاف وثمان مئة ميكا واط  فان العراق بحاجة إلى إعادة بناء محطات كهربائية جديدة من خلال استثمارها من قبل شركات أجنبية وليس صيانة وتاهيل المحطات القديمة ونحن ندعو أصدقائنا الكوريين الى الاستثمار في هذا المجال نظرا لخبرة شركاتها وإمكانياتها الضخمة ونأمل ان تتوفر الرغبة لدى إخواننا الكوريين بالاستثمار في قطاع النفط حيث إن الحافز للاستثمار في مجال النفط له مردود مضمون وكبير بحيث يؤدي إلى جذب واسع للاستثمار فيه

هذا وأكد مسؤلين في الجانب الكوري أهمية استمرار الحوار بين الجهات العراقية والكورية لتطوير العلاقات الثنائية في المجال الاقتصادي وانه سوف تكون حلقات نقاشية للحوار المباشر مع الشركات الكورية لحثها على التوجه للسوق العراقية للاستثمار  . وقد اثمرت هذه الحلقة النقاشية توقيع بروتوكول تعاون في مجال الاستثمار وسوف يفعل قريبا من خلال زيارة السيد رئيس الوزراء نوري المالكي الى كوريا تلبية لدعوة الحكومة الكورية

في إطار دعم وتعميق العلاقات التجارية بين الغرف التجارية

 

2011

حيث ذكر السيد طالب إن الحفل حضره نائب رئيس الوزراء السيد نوري المالكي ووزراء العدل والتجارة ورؤساء هيئات الاستثمار ومحاكم الاستئناف في العراق بالإضافة إلى الوفود العربية والأجنبية حيث يعد المركز الأول من نوعه في العراق وجاء نتيجة للتطورات الاقتصادية والتكنولوجيا وثورة الاتصالات والمعلومات في العراق وان العلاقات التعاقدية والاستثمارات وما ينتج عنه من منازعات تتطلب الحسم بعيدا عن القضاء المحلي واجراءته الطويلة اختصارا للجهد والوقت .هذا وذكر السيد المهندس زهير محمد رضا شربة رئيس غرفة تجارة النجف الاشرف إن المركز سوف يكون له دورا في جذب رجال الأعمال والشركات الأجنبية للاستثمار في العراق وتبديد مخاوفهم حيال اللجوء إلى القضاء المحلي في حسم المنازعات الناشئة عن العقود التجارية والاستثمارية والذي أدى إلى عزوفهم عن الاستثمار في العراق سابقا مضيفا ” اللجوء إلى المركز لحل المنازعات سيكون له فائدة تتمثل في تقليل الخسائر التي تتكبدها الشركات العراقية والأشخاص في منازعاتهم في حال اللجوء الى مراكز التحكيم الأجنبية .

هذا وأضاف السيد طالب العامري بان هناك بعض النقاط القانونية تمت مناقشتها مع لجنة التحكيم وسوف يتم الاتفاق عليها لتعديل النظام الداخلي للمركز

شركة تركية

 

الى السادة الراغبين بالتعامل مع الشركة اعلاه الاتصال على العنوان التالي

احمد العانيمدير التسويق

Pakpen group

www.pakpen.com.tr

AHMET ALANİ
Export Sales Specialist
PAKPEN FOREIGN TRADE INC.
Pakpen Plaza Sahrayicedit Mah.
Halk.Sok.40-44 Kadiköy/Istanbul
Tel    : + 90 216 467 36 22
Fax  : + 90 216 467 40 52
mob  : + 90 533 651 27 22
mail  : ahmet.alani@pakpen.com.tr
web : www.pakpen.com.tr

تجار الغرفة المتميزين يشاركون في معرض فينيسيا / ايطاليا

. حيث ذكر احد المشاركين السيد محمد الحسيني مدير شركة شراع المستقبل للتجارة العامة بان  هذه المشاركة كانت مبادرة ناجحة حيث أشار إلى عقد عدة ملتقيات اقتصادية من أبرزها ملتقى القطاع الخاص للدول العربية ضمن فعاليات المعرض التجاري بالإضافة إلى تنظيم ندوات لأفاق وفرص الاستثمار في بعض الدول الأوربية  بالتعاون مع البعثات الدبلوماسية