اخبار الغرفة

القنصل الايراني الجديد في محافظة كربلاء المقدسة يزور الغرفة

استقبل السيد نبيل الانباري رئيس الغرفة سعادة القنصل الايراني الجديد في كربلاء المقدسة السيد مجتبى كريمي والوفد المرافق له في مبنى الغرفة صباح يوم الأحد 29/11/2020وكان في استقباله أيضاً السيد حيدر عبد الزهرة زنكي والسيد أزهر عبد الرزاق الكلش اعضاء مجلس ادارة الغرفة والسيد احمد الوائلي رئيس اتحاد رجال الاعمال – فرع كربلاء.وتم التطرق لعدد من المسائل ذات العلاقة بخدمات الغرفة ودورها في الترويج لعملية التبادل التجاري بين البلدين حيث شدد السيد نبيل الانباري على ان البضاعة الايرانية ان ارادت ان تتصدر السوق العراقية لابد لها ان تنافس البضاعة السعودية والتركية بالنوعية الجيدة ، فهذه البضائع تغزو السوق العراقي حالياً لعدم وجود منافس لها ، ونحن بدورنا نقدم كل الدعم للبضاعة الجيدة وندعو الجهات الايرانية لفتح مركز تجاري دائم في كربلاء المقدسة يكون مركزاً لمنطقة الفرات الاوسط. من جانبه أكد السيد مجتبى كريمي بأننا نعمل على ايجاد السبل الكفيلة لتوسيع وتطوير اعمال شركاتنا ومنتجاتها , وسنرفع مقترحكم الى الجهات المسؤولة في الجمهورية الاسلامية لإقامة مركز تجاري دائم في محافظة كربلاء المقدسة لعرض مختلف البضائع الايرانية ذات الجودة العالية.هذا وتم التركيز على اهمية مضاعفة الجوانب الترويجية من خلال الوسائل المختلفة منها المشاركة في اقامة معارض للأسعار التنافسية وكذلك التعرف على الوجهات التي تستهدفها الشركات الايرانية في مضاعفة صادراتها وبالنوعية الجيدة.وتطرق اللقاء الى العلاقات القائمة بصورة عامة بين الغرفة والقنصلية حيث أكد الجانبان حرصهما على تفعيلهما لخدمة المتعاملين لدى كل منهما ومواصلة السعي في تنظيم المؤتمرات التي تعمل على التعريف والترويج للفرص والمزايا الاستثمارية وعقد لقاءات عمل مباشرة بين رجال الاعمال والمستثمرين في كلا البلدين.وأبدى السيد نبيل الانباري استعداده للعمل مع هيئة الاستثمار في المحافظة باعتباره عضو في الهيئة لتقديم المساعدة للمصانع الايرانية الجيدة التي ترغب في اقامة فروع لها في المحافظة مستقبلاً مثل شركة كالة الايرانية التي اقامت مصنعاً لها في محافظتنا المقدسة وتقوم بانتاج العديد من منتجات الألبان ذات النوعية الجيدة.ومن جانب آخر تطرق السادة حيدر زنكي وأزهر الكلش اعضاء مجلس الغرفة الى عدة مواضيع تخص القطاع السياحي والفندقي في المحافظة وما يواجهه من مشاكل في التعامل مع الشركات السياحية الايرانية مثل شركة (شمسة) وغيرها من الشركات الايرانية التي تهتم بالجانب المادي فقط وتحاول الاستفادة بأكبر قدر ممكن من الزائر الايراني ولا تعير أي اهتمام لنوعية الخدمات التي تقدم الى الزائر وهو ما يؤثر سلباً على واقع التجارة والسياحة في المحافظة والبلد بشكل عام. ومن جانبه قال السيد احمد الوائلي رئيس اتحاد رجال الاعمال في محافظة كربلاء ان اتحاده في أتم الاستعداد للتعامل مع رجال الاعمال والتجار والصناعيين من الجمهورية الاسلامية الايرانية ونحن على استعداد لمخاطبة الجهات ذات العلاقة والسعي لتذليل كافة الصعاب التي من الممكن ان تواجه المستثمر الايراني عند دخوله الى السوق العراقي.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.