اخبار الغرفة

بالتعاون مع البرنامج الانمائي لبعثة الامم المتحدة ( UNDP) تقييم غرفة تجارة كربلاء ورشة عمل لمناقشة استيراتيجية تطوير القطاع الخاص العراقي

 

على قاعة التجار في غرفة تجارة كربلاء اقيمت يوم الاثنين المصادف 10 / 4 / 2017 الساعة العاشرة ورشة عمل لمناقشة استيراتيجية تطوير القطاع الخاص العراقي بالتعاون والتنسيق مع الحكومة المحلية والبرنامج الانمائي لبعثة الامم المتحدة (UNDP ) حضر الورشة رئيس مجلس المحافظة السيد نصيف جاسم الخطابي ومحافظ كربلاء السيد عقيل الطريحي والسيد علي حسين الميالي نائب المحافظ وممثلين بعثة الامم المتحدة / البرنامج الانمائي السيدة شيوري اوتان بدرجة خبير والسيد مصطفى روماني مدير القروض والسيد علي كمونة ممثل البعثة في كربلاء بالاضافة الى العديد من مسؤولين دوائر الدولة والقطاع الخاص واساتذة جامعة كربلاء وممثلين عن الشركات داخل المحافظة

استضاف السيد نبيل الانباري واعضاء المجلس السادة حسن كاظم السعدي وحيدر عبد الزهرة عزيز زنكي والسيد طالب جاسم العامري السادة المشاركين مرحبين بهم املين ان تحقق هذه الورشة التنائج الايجابية في دراسة هذه الاستيراتيجية التي دعى لها السيد رئيس الوزراء حيدر العبادي قدم السيد مصطفى روماني ممثل البرنامج الانمائي للامم المتحدة شرح موجز عن الاستيراتيجية مفهومها واهدافها وركائزها المهمة وامكانية التعاون والتنسيق بين القطاع العام والخاص بتشكيل لجنة عليا وهيئة من كلا المكونين العام والخاص للعمل على تنفيذها , وطرح الحضور العديد من الاستفسارات والمقترحات التي عالجت نقاط الضعف في هذه الاستيراتيجية وامكانية تعديلها مبينين مقدار حرصهم على تبني هذه الاستيراتيجية والعمل على بذل الجهود للنهوض بالوضع الاقتصادي الحالي

هذا وقدم السيد  علي كمونة ممثل البرنامج الانمائي لبعثة الامم المتحدة في كربلاء شرح عن الاستيراتيجية التي تخص المحافظة بما يلائم واقع المدينة ووضعها الاقتصادي وناقش الحاضرين امور مهمة كان من بينها ضرورة تعاون كل الجهات المعنية واجراء مسح شامل للقطاع المنظم  في سجلات  دوائر الدولة ودوائر القطاع الخاص بما يشمل غرفة تجارة وغرفة الصناعة واتحاد الصناعات واتحاد رجال الاعمال والغير منظم  وهذا بحاجة الى حوار وتنسيق بين القطاع الحكومي والخاص

بالاضافة الى  امور اهمها :

  • ضمان حقيقي لتطبيق هذه الاستيراتيجية خصوصا وانه عدم وجود تكافئ فرص مع القطاع العام والذي يمثل النسبة الاعلى في لجان وهيئات الاستيراتيجية ومن المفروض ان يكون للقطاع الخاص الدور الريادي
  • المطالبة بان يكون للبنك المركزي دور فاعل
  • دور هيئة الاستثمار في جذب المستثمرين
  • دور الجامعات العراقية في دعم الاستيراتيجية بالدراسات والبحوث
  • تعقيد الاجراءات والفساد المالي في التمويل الحكومي ينبغي وضع حد لهما والعمل على ايجاد جهات مانحة دولية
  • نشر ثقافة الاعمال في المشاريع الصغيرة والمتوسطة
  • تشريع قانون تقاعد للعمالة ضمن القطاع الخاص يلزم الطرفين الالتزام ببنوده
  • دور الامم المتحدة ان يكون فاعل وله صلاحيات في تعيين جهات عالمية لتقييم تطبيق الاستيراتيجية وتحديد الجهة المقصرة خاصة  وان تطبيقها محدد بسقف زمني يبدا من 2017 – 2030

 

واخيرا اتفق الحضور على بذل الجهود بين جميع ابناء المحافظة والعمل سويا لتتحول الى محافظة منتجة تحمل العلامة العراقية  ومصدرة  والقضاء على الفقر بتوفير فرص عمل للعاطلين عن العمل  .

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.