اخبار الغرفة

زيارة ممثلين عن بعثة الامم المتحدة الى مبنى غرفة تجارة كربلاء

استقبلت غرفة تجارة كربلاء صباح يوم الثلاثاء الموافق 17 / 9 / 2019 ممثلين عن بعثة الامم المتحدة برئاسة السيد علي كمونة ممثل بعثة الامم المتحدة في كربلاء وبحضور نائب محافظ كربلاء السيد علي الميالي والنائب الاول لرئيس مجلس الغرفة السيد زمان صاحب عبد عواد واعضاء مجلس ادارة الغرفة السيد محمد حسن موسى الحسيني والسيد سعيد محمد حسين سعيد والسيد محمد الهر رئيس رابطة الفنادق والمطاعم السياحية في كربلاء والسيد علي الشكرجي نائب رئيس اتحاد الصناعات في كربلاء.

حيث كان الاجتماع يخص الانتاج المحلي للبضائع والمنتجات الحرفية اليدوية المصنعة في محافظة كربلاء وكيفية تطوير هذا المنتوج المحلي وتسويقه محلياً ودولياً حيث شارك في هذا اللقاء اتحاد الصناعات في كربلاء وكذلك ممثلين عن العتبة الحسينية.

كان فحوى هذا الاجتماع هو الآلية التي يجب ان تطبق في تسويق هذه المنتجات ذات الجودة العالية ووضع عليها علامة (صنع في كربلاء) لترويج هذه البضائع.
كذلك اشارت البعثة الى موضوع السوق الالكتروني وهو انشاء مواقع ومتاجر الكترونية كخطوة من خطوات ترويج وتسويق هذه البضائع كفكرة انشاء متجر لتسويق البضائع.

وقد اكدت بعثة الامم المتحدة على دعمها الكامل لتسويق هذه المنتجات الى الاسواق العالمية واعطائها ختم وتصريح واعتبارها بضاعة ماركة عالمية مهمة في كربلاء.

كذلك تطرقت البعثة الى موضوع الفنادق والمطاعم في كربلاء الذي يعتبر ضلع هام في البنى التحتية لمحافظة كربلاء وكيفية انشاء دليل سياحي كامل للفنادق لتسهيل مهمة السائح.

واشاد السيد زمان صاحب عبد عواد بفكرة ترويج هذه البضائع لتطوير المنتوجات المحلية وعرضها في الاسواق العالمية للنهوض بالسوق المحلي واكد على دعم الغرفة الكامل لهكذا مشاريع وافكار مهمة.

وتطرق السيد محمد الحسيني عضو مجلس ادارة الغرفة الى فقرة مهمة وهي انه يجب وضع حماية خاصة لهذه المنتوجات من خلال قيام جامعة كربلاء بدراسات عن هذه المنتوجات وبالتالي تحديد المنتوجات ذات الجودة العالية كالتمور وغيرها من البضائع وبعد ذلك وضع عليها علامة (صنع في كربلاء) واخيراً تسويقها وترويجها كبضاعة ماركة عالمية.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.