اخبار الغرفة

غرفة تجارة كربلاء المقدسة تتبنى توصيات المرجعية الدينية العليا

بناءً على توصيات المرجع الديني الاعلى آية الله العظمى السيد علي الحسيني السيستاني دام ظله الوارف لاهل الخير من المتمكنين مادياً ان يساهموا في توفير الاحتياجات الاساسية للعوائل المتضررة من الاوضاع الراهنة ويمكنهم احتساب ما يدفعونه من اموال كحقوق شرعية.باشر رئيس واعضاء مجلس ادارة غرفة تجارة كربلاء المقدسة وجميع منتسبيها ومنذ الاسبوع الاول من قرار حظر التجوال في المحافظة لمواجهة ازمة فايروس كورونا وبايعاز من قبل السيد محافظ كربلاء المقدسة السيد نصيف جاسم الخطابي في ان تكون الغرفة مركز للدعم اللوجستي الدائم حيث تم تشكيل خلية الدعم اللوجستي الغذائي لمساعدة العوائل الفقيرة والمتضررة واصحاب الدخل اليومي والمحدود برئاسة السيد المحافظ ، واثمرت اجتماعات هذه الخلية التي شارك بها وجهاء وتجار ورجال اعمال في المحافظة عن وضع آلية لجمع التبرعات وطريقة توزيعها بما يضمن العدالة في التوزيع ، حيث قدم السيد نبيل الانباري شرح عن عمل هذه الخلية لكنه في بداية حديثه قدم شكره وتقديره الى السيد المحافظ على اختياره الغرفة لتكون مركز للدعم اللوجستي للمحافظة ، وان دل هذا على شيء فانما يدل على مدى الثقة العالية التي منحتها المحافظة والمجتمع الكربلائي لغرفة تجارة كربلاء المقدسة.وبدوره اكد الانباري على ان الغرفة سوف تكون عند حسن ظن اهلنا وعوائلنا الكريمة في كربلاء المقدسة وسوف نعمل جميعاً متكاتفين يداً واحدة لنضمن وصول الاحتياجات الاساسية بشكل عادل وبكل شفافية عن طريق استمارة مختومة تزود بها العوائل الفقيرة والمتضررة من قبل مختار المنطقة وقائممقام المحافظة.كما اثنى الانباري على الجهود المادية والمعنوية المبذولة من قبل السادة التجار ورجال الاعمال واصحاب الفنادق والمتبرعين الاوائل لمواجهة هذه الازمة وهم كل من السيد ازهر الحميري والسيد ليث طعمة والسيد عمار الموسوي ومطعم كباب السيد وشركة نور الكفيل والسيد مؤيد الوزني وغيرهم.واضاف الانباري .. واننا اذ نهيب بجميع الاخوة التجار ورجال الاعمال والوجهاء في المحافظة من المتمكنين الى التكافل الاجتماعي والمساهمة في التبرع لدعم هذه العوائل ، وسوف يكون التعامل بكل شفافية وحسب رغبة المتبرع بايصالها الى الغرفة او توزيعها بالطريقة التي يرغب بها .. وسوف تقوم الغرفة بتزويدهم باسماء العوائل المتضررة ، والغرفة مستعدة لتوفير وسيلة نقل بالتنسيق مع السيد المحافظ المحترم لتوزيع المواد الغذائية لهذه العوائل .. ويمكنهم احتساب ما يدفعونه من الحقوق الشرعية كما اوصانا المرجع الاعلى السيد السيستاني دام عزه.واكد الانباري ان الغرفة مستمرة في تقديم الدعم الى حين نهاية الازمة الراهنة .. سائلين المولى القدير ان ينظر الينا بعين الرحمة ونحن متراحمين متكاتفين فيما بيننا لرفع هذا البلاء عنا برحمته الواسعة .. انه على كل شي قدير.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.