اخبار الغرفة

وفد نقابة المهندسين من محافظة قزوين يزور الغرفة

 

بعد ان زار المحافظة يوم امس والتقى بالسيد رئيس مجلس المحافظة نصيف الخطابي زار اليوم الاثنين المصادف 19/5/2014 وفد محافظة قزوين مبنى الغرفة حيث بدا الاجتماع بالترحيب بالوفد من قبل السيد حيدر عبد الزهرة زنكي عضو مجلس الغرفة  نائب رئيس الغرفة وكذلك السادة اعضاء المجلس ترأس الوفد الايراني السيد معصوم زاد نائب رئيس غرفة تجارة قزوين  وقدم تعريف بأعضاء الوفد وهو هيئة النظام الهندسي الفني في محافظة قزوين والمؤلف من 23 مهندس في مختلف الاختصاصات وتعتبر الهيئة من اقوى المجموعات الهندسية الفنية في الجمهورية الاسلامية وهذا بناء على تقييم وزارة البناء والإنشاء وبإشرافها تم انشاء اكثر من 5000 وحدة سكنية واطئة الكلفة الهدف من زيارةالوفد هو لتفعيل اتفاقية التعاون ذات المحاور الستة في مجالات السياحة والزراعة والصناعة وغيرها  التي ابرمت بتاريخ 6/5/2010 بين محافظتي قزوين وكربلاء

من جانبه تحدث السيد حيدر زنكي وذكر بان هناك العديد من الوفود الايرانية زارت الغرفة لعشر سنوات مضت لكننا وللأسف لم نلاحظ جدية في عملها بعكس الشركات التركية والصينية والتي تقريبا هي المسيطرة على اغلب المشاريع في المحافظة لمسنا جديتها وجودة مشاريعها لكننا ومن خلال هذا اللقاء فان جميع مهندسينا وأصحاب شركاتنا الحاضرين هذا الاجتماع سعداء بكم ويأملون ان يكون هذا اللقاء مثمر وبناء

اما المهندس حسن السعدي عضو مجلس الغرفة فتحدث عن شركة ايرانية حصلت على مشروع لصرف المياه الصحي بقيمة 67 مليون دولار ولكنها حاليا بطيئة ومتلكئة في عملها وأخرى لبناء وحدات سكنية توقفت وأعلنت افلاسها, نحن عملنا مع الجانب التركي ولجميع الشركات هناك هيئة في تركيا تشرف على اعمال هذه الشركات داخل العراق للسيطرة على كيفية استمرار العمل ونوعية الاعمال المنجزة ونحن نتساءل هل في ايران مثل هكذا هيئات كما هو معمول في تركيا.

وردا على ماطرحه السادة الحضور من الجانب العراقي اجاب السيد معصوم زاد رئيس الوفد بأننا خلال لقائنا بالسيد الخطابي رئيس مجلس المحافظة امس وضعنا الية لتنفيذ بنود اتفاق عام 2010 وان شأ الله سوف يكون تعاوننا مع الاخوة العراقيين جدي وفعال ونحن على اتم الاستعداد لانجاز ما سوف يتم الاتفاق عليه من دقة العمل والإشراف الجدي على المشاريع الجديدة مستقبلا , وبدورنا نقترح ايجاد مركز تجاري في مدينة كربلاء يكون حلقة الوصل بين الجانبين يتم من خلاله وضع الحلول المناسبة لمعوقات اقامة المشاريع وكذلك يتم فيه عرض المشاريع والمنتجات وخاصة مواد البناء ونتمنى ان تجد طريقها الى الاسواق العراقية .

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.