اخبار الغرفة

تكاتف وتعاون كل المنظمات للحد من تجنيد الاطفال في النزاعات المسلحة

 

على اثر النقاشات التي كانت جارية في ورشة العمل الخاصة بمناقشة الاستراتيجية للحد من تجنيد الاطفال في النزاعات المسلحة وذلك يوم الاثنين المصادف 20 / شباط 2017 والتي اقيمت في فندق الرشيد في بغداد والتي حضرها السيد نبيل الانباري رئيس غرفة تجارة كربلاء بدعوة من منظمة الامم المتحدة للطفولة بغداد – العراق (اليونسيف)  بادر السيد نبيل الانباري بدعوة السادة ممثلي هذي المنظمة من دول العالم الى زيارة محافظة كربلاء المقدسة ومن ثم الاجتماع بهم في مبنى الغرفة يوم الثلاثاء المصادف 21 شباط 2017 الساعة العاشرة  صباحا حضر الاجتماع السادة مدير الرقابة المالية لمنطقة الفرات الاوسط  السيد رافل ياسين السعدي وممثلين عن مكتب المحافظ وسيدات اعمال مركز سيدات الاعمال التابع لغرفة تجارة كربلاء قدم السيد نبيل الانباري عرضا خاص بالمحافظة ووضعها الامني المستقر والتوسع والاعمار الحاصل بها بالاضافة الى شرح عن المجتمع الكربلائي ومايميزنفوس أهل هذه المدينة بالطيبة والكرم وخدمة الضيف والانفتاح على المجتمعات المتحضرة ومشاركة جميع مكوناتها من رجال ونساء وابذل اقصى الجهود في بناءها واعمارها

ناقش الحضور اهم المشاريع المنفذة بالمحافظة وكذلك التي في قيد الانشاء ومدى حاجتها لتشغيل الايدي العاملة وان تكاتف الجهود لكل المنظمات والتعاون المشترك لتدريب وتاهيل الشباب دون سن 18 سنة وايجاد فرص عمل لهم سوف يحد من من تجنيد واستخدام الاطفال في النزاعات المسلحة ويجنبهم التعرض الى هذه الانتهاكات

واكد رئيس الغرفة دعم الغرفة المستمر لمنظمات حقوق الانسان والطفولة وان للغرفة تعاون مسبق مع منظمات للوكالة الدولية ومشروع فرص التابع لها والذي يهدف الى تدريب الشباب وتاهيلهم ومن ثم ايجاد فرص عمل لهم بعد المتابعة والتنسيق مع شركات القطاع الخاص والتي بحاجة الى الايدي العاملة من خلال غرفة تجارة كربلاء باعتبارها هي من يمثل القطاع الخاص

هذا وان الغرفة من خلال مركزها لدعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة تسعى للاتصال بكافة المصارف الحكومية والاهلية لغرض تسهيل اجراءات منح القروض المالية وباقل فوائد للشباب العاطلين عن العمل ولربات البيوت لانشاء مشاريع صغيرة تعمل على رفع مستوى الاسرة العراقية وسد حاجتها

وابدى ممثلين المنظمة عن رغبتهم بانشاء مكتب خاص يشمل منطقة الفرات الاوسط  لحماية الطفولة والحد من هذه الظاهرة وبما ان كربلاء تضم الاف من الاسر النازحة وهي بحاجة الى دخل يومي لتمكنهم من استمرار ابنائهم في المدارس وعدم تركها ولوضعها الامن المستقر

من جانبه اشاد السيد نبيل الانباري بعمل المنظمة داخل العراق ورحب بانشاء مكتب خاص بها داخل مبنى غرفة تجارة كربلاء لوجود طابق ثاني يمكن الاستفادة منه ودعا السادة ممثلين المنظمة للصعود الى الطابق الثاني  ولاطلاع عليه واتفقا الجانبان على ان يتم التواصل فيما بينهم لانجاز وتحقيق الهدف في انشاء المكتب .

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.